أسماء الله الحسنى

أسماء الله الحسنى


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ومن أعظم ما يُقوّي الإيمان ويَجلبُهُ معرفة أسماء الله الحُسنى الواردة في الكتاب والسنة، والحرص على فهم معانيها، والتعبد لله بها، قال الله تعالى: " وَلله الأَسْمَاءُ الْـحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ "، وقد ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال: ((إن لله تسعة وتسعين اسماً مائةً إلا واحداً من أحصاها دخل الجنة)) أي من حفظها، وفهم معانيها ومدلولها، وأثنى على الله بها، وسأله بها، واعتقدها دخل الجنة. والجنة لا يدخلها إلا المؤمنون. فَعُلِمَ أن ذلك أعظم ينبوع ومادة لحصول الإيمان، وقوَّته وثباته. ومعرفة الأسماء الحُسنى - بمراتبها الثلاث: إحصاء ألفاظها وعددها، وفهم معانيها ومدلولها، ودعاء الله بها. دعاء الثناء والعبادة، ودعاء المسألة - هي أصل الإيمان والإيمان يرجع إليها؛ لأن معرفتها تتضمن أنواع التوحيد الثلاثة: توحيد الربوبية، وتوحيد الألوهية، وتوحيد الأسماء والصفات، وهذه الأنواع هي روح الإيمان، وأصله وغايته، فكلما ازداد العبد معرفة بأسماء الله وصفاته ازداد إيمانُه، وقوي يقينهُ. فينبغي للمؤمن أن يبذل مقدوره ومستطاعه في معرفة الله بأسمائه، وصفاته، وأفعاله. من غير تعطيل، ولا تمثيل، ولا تحريف، ولا تكييف. بل تكون المعرفة مُتلقَّاة من الكتاب والسنة، وما رُويَ عن الصحابة والتابعين لهم بإحسان. فهذه هي المعرفة النافعة التي لا يزال صاحبها في زيادة في إيمانه، وقوة يقينه، وطُمأنينة في أحواله، ومحبة لربه، فمن عرف الله بأسمائه، وصفاته، وأفعاله أحبه لا محالة؛ ولهذا كانت المعطلة، والفرعونية، والجهميّة قُطَّاع الطريق على القلوب بينها وبين الوصول إلى محبة الله تعالى.

لفد فمت و بحمد الله من الانتهاء من النسخة الاولى من مشروع القران الكريم حيث نهدف لعمل بيئة تمكن المبرمجين لعمل مواقع , برامج , تطبيقات للاستماع الى القران الكريم باصوات العديد من القرا’ و بشكل قياسي جدا .

للاطلاع على موقع Mp3 Quran API - V1
http://mos7af.com/mp3quranapi
Add to list
Free
89
4.5
User ratings
170
Installs
10,000+
Concerns
0
File size
4766 kb
Screenshots
Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى Screenshot of أسماء الله الحسنى

About أسماء الله الحسنى
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ومن أعظم ما يُقوّي الإيمان ويَجلبُهُ معرفة أسماء الله الحُسنى الواردة في الكتاب والسنة، والحرص على فهم معانيها، والتعبد لله بها، قال الله تعالى: " وَلله الأَسْمَاءُ الْـحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ "، وقد ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال: ((إن لله تسعة وتسعين اسماً مائةً إلا واحداً من أحصاها دخل الجنة)) أي من حفظها، وفهم معانيها ومدلولها، وأثنى على الله بها، وسأله بها، واعتقدها دخل الجنة. والجنة لا يدخلها إلا المؤمنون. فَعُلِمَ أن ذلك أعظم ينبوع ومادة لحصول الإيمان، وقوَّته وثباته. ومعرفة الأسماء الحُسنى - بمراتبها الثلاث: إحصاء ألفاظها وعددها، وفهم معانيها ومدلولها، ودعاء الله بها. دعاء الثناء والعبادة، ودعاء المسألة - هي أصل الإيمان والإيمان يرجع إليها؛ لأن معرفتها تتضمن أنواع التوحيد الثلاثة: توحيد الربوبية، وتوحيد الألوهية، وتوحيد الأسماء والصفات، وهذه الأنواع هي روح الإيمان، وأصله وغايته، فكلما ازداد العبد معرفة بأسماء الله وصفاته ازداد إيمانُه، وقوي يقينهُ. فينبغي للمؤمن أن يبذل مقدوره ومستطاعه في معرفة الله بأسمائه، وصفاته، وأفعاله. من غير تعطيل، ولا تمثيل، ولا تحريف، ولا تكييف. بل تكون المعرفة مُتلقَّاة من الكتاب والسنة، وما رُويَ عن الصحابة والتابعين لهم بإحسان. فهذه هي المعرفة النافعة التي لا يزال صاحبها في زيادة في إيمانه، وقوة يقينه، وطُمأنينة في أحواله، ومحبة لربه، فمن عرف الله بأسمائه، وصفاته، وأفعاله أحبه لا محالة؛ ولهذا كانت المعطلة، والفرعونية، والجهميّة قُطَّاع الطريق على القلوب بينها وبين الوصول إلى محبة الله تعالى.

لفد فمت و بحمد الله من الانتهاء من النسخة الاولى من مشروع القران الكريم حيث نهدف لعمل بيئة تمكن المبرمجين لعمل مواقع , برامج , تطبيقات للاستماع الى القران الكريم باصوات العديد من القرا’ و بشكل قياسي جدا .

للاطلاع على موقع Mp3 Quran API - V1
http://mos7af.com/mp3quranapi

Visit Website
User reviews of أسماء الله الحسنى
Write the first review for this app!
Android Market Comments
A Google User
Jul 14, 2014
Good I like it
A Google User
May 22, 2014
بعض الاخطاء اخي العزيز اسم الحنان ليس موجوداً والسيد هو ليس من الاسماء الحسنى الرجاء عدم نشر ما لم يتم الموافقة عليه من قبل دار الفتوى بالدولة يلي موجود فيها لاجتناب الفتنه....وجزاك الله بنياتك
A Google User
Apr 13, 2014
جزاكم الله خيرا كثيرا كثيرا كثيرا
A Google User
Nov 28, 2013
Great جزاكم الله خيرا وجعلكم ممن احصاها وعمل بها بارك الله لكم وفيكم .
A Google User
May 30, 2013
Not Right Some names are not right بعض الأسماء غير صحيحه